4505 نتيجة بحث

أراضي المنطقة الغربية - سوق العقار | لامودي

الأراضي في المنطقة الغربية

في السنوات الأخيرة, يشهد سوق العقارات في المنطقة الغربية نقلة نوعية , حيث ترجع أسباب هذه الى اتجاه المستثمرين على زيادة في الاستثمار العام على القطاع العقاري. هذه الطفرة في سوق العقارات لدينا في المملكة أرض بشكل عام ولّدت فرصة كبيرة يمكن استثمارها لتوسيع وتطوير هذا القطاع . وبأسماء كبيرة مثل المنطقة الغربية أو منطقة مكة, التي تضم مدن رئيسية مهمة جدا وحساسة ليس على صعيد المملكة فحسب بل على الصعيد الاسلامي والعالمي.

وعن أسعار الأراضي فقد قال خبراء في العقار أن الانخفاضات على الأسعار قد تأثرت به بعض الأراضي في مدينة مكة المكرمة بنحو 25%، ، ويشار على ان الانخفاضات في الأسعار التي طالت أسعار الأراضي في مكة‬ ، لم تشمل إلا بعض الاراضي البعيدة عن منطقة الحرم المكي، و قد وصل سعر المتر في منطقة الششة في العام الماضي عند مدخل منى ما يقارب 100 ألف ريال، و على الطريق العام في العزيزية بنحو 80 ألف ريال. لا يرجع سبب ارتفاع أسعار الأراضي الى تجار العقار بل بسبب الخدمات المكلفة والشروط الملزمة بالاضافة الى حجم المصاريف التي تنفق على الممخططات. أيضا التضخم العالي في المنطقة، ادى الى ارتفاع أسعار الأراضي التي قللت من القدرة الشرائية لدى المواطن، حتى إن بعض التجار أيضا أصبحوا عاجزين عن شراء الأراضي لقلة السيولة للشراء بهذه القيمة، ويشار أن تدخلات وزارة الإسكان بمخططاتها ساهمت بهذا الارتفاع أيضا، لكن المؤثر الحقيقي هو التضخم غير المنطقي لأسعار الأراضي. وحسب اراء العقاريون فان الانخفاض الذي حصل في السنة الماضية على أسعار الأراضي لا يرجع سببه الى دخول فترة الصيف، لأنه على مدار عامين متاليين كان هناك ارتفاع في العقارات خلال فترة الصيف.

شراء الأراضي في المنطقة الغربية هو استثمار آمن

منطقة مكة تعتبر من المناطق الحيوية في المملكة, ففييها المدن الرئيسية مثل مكة جدة الطائف المدينة المنورة وفي هذه المدن يعد استثمار الأراضي استثمار امن, فبالرغم من انخفاض الأسعار في بعض الأحيان في أطرف المدن الى أنها تقف على قدميها مجددا, لذلك لا تترد في شراء القطع أو الأرضي في هذه المناطق, واستشر تجار العقارات فما خاب من استشار, علاوة على أن الأراضي القريبة من المدن في هذه المدن مرشحة للارتفاع، بسبب عدة عوامل، على رأسها توفر التمويل لشركات التطوير العقاري.

واعتبر أن الخطة الاستراتيجية لوزارة الإسكان السعودية تحت شعار "أرض وقرض" مرهونة بمدى توافر الوحدات السكنية، ضمن مشروعات الوزارة، وذلك يعني أن بعض المدن ستكون فيها القدرة الاستيعابية قليلة أو غير متوافرة، ما يتطلب اللجوء إلى خيار الحصول على قرض للشراء من المطورين. وهنالك شركات تتميز بالسمعة الحسنة في مجال قطاع التطوير العقاري السعودي، والتي تقوم بتمويل مستثمري قطاع الأراضي و التي تخصصت في مناطق مختلفة، فوجود مثل هؤلاء المطورين يسهل من المهمة في اختيار من يستحق دعمه واعطاء أو إتاحة فرصة تمويلية له مضمونة من الحكومة.

اقتراحات
المدونة
اتصل بنا